الصحة العامة والامراض

تورم الاصابع في الشتاء .. الأسباب وعلاج الاحمرار والألم

تورم الأصابع الشتاء سواء أصابع اليد أو القدم هو انتفاخ واحمرار والم وهرش الأطراق يظهر عند العديد من الأشخاص في مواسم البرد.
تظهر العديد من الأعراض في فصل الشتاء مع انخفاض درجات الحرارة وبرودة الجو، فالبعض يعاني من حساسية الأنف والبعض الآخر يعاني من آلام المفاصل. ويشكو بعض الناس من تورم الأصابع في الشتاء وهي من الأعراض المزعجة والمؤلمة التي تحدث بسبب التعرض للجو البارد في الشتاء.

إذا كنت ممن يعانون من تورم الأطراف في الشتاء فتابع معنا هذا المقال الهام لتعرف أعراض وأسباب تورم الأصابع في الشتاء وكذلك لتعرف طرق العلاج والوقاية.

ما هو تورم الاصابع في الشتاء ؟

هو التهاب يصيب الأوعية الدموية الدقيقة في الجلد نتيجة التعرض للهواء البارد؛ مما يؤدي إلى تورم والتهاب أصابع اليدين والقدمين.

تعرف هذه الحالة بالاسم العلمي الشرث أو تثليج الأطراف (Chilblains)، وتسبب ألم وتورم في الأطراف.

ما أعراض تورم الاصابع في الشتاء ؟

يصاحب تورم الأصابع بعض الأعراض مثل:

أعراض تورم الأصابع في الشتاء
أعراض تورم الأصابع في الشتاء
  • إحمرار جلد الأصابع وقد يميل للون الأزرق.
  • ألم وتورم في أصابع القدمين واليدين.
  • الشعور بالحرقان في الأطراف.
  • الشعور بالحكة والرغبة في الهرش.
  • ظهور بثور وتقرحات على الجلد.

ما أسباب تورم اصابع اليد والقدم؟

السبب الرئيسي لتورم أصابع القدم واليد في الشتاء هو تعرضهما للهواء البارد الذي يسبب انكماش في الشعيرات الدموية المنتشرة في الطبقات الجلد العليا، وعند إعادة تدفئة الجلد تتمدد هذه الشعيرات سريعا ويتدفق منها الدم بسرعة وبكميات كبيرة للأنسجة المجاورة؛ مما يؤدي لحدوث التهاب وتورم في الأطراف وكذلك يؤثر على الأعصاب الطرفية مسببًا الشعور بالألم والحرقة.

من هم الفئات الأكثر عرضة للإصابة بتورم الأصابع في الشتاء؟

بعض الناس يكونون أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بتورم الأطراف مثل:

  1. السيدات أكثر عرضة لتورم الأصابع من الرجال.
  2. المدخنين
  3. سكان المناطق الباردة والرطبة.
  4. الأشخاص المصابين بنقص أو ضعف في الدورة الدموية.
  5. المصابين بالأمراض المناعية مثل الذئبة الحمراء.
  6. المرضى الذين يعانون من مرض رينود (Raynaud Syndrome).
  7. أصحاب الوزن الزائد أو المصابين بالنحافة.
  8. الذين يرتدون الملابس الضيقة أو المفتوحة فى الأجواء الباردة.

هل يمكن حدوث مضاعفات لتورم الأطراف في الشتاء؟

إذا استمر تورم الأطراف دون علاج مع استمرار التعرض للهواء البارد؛ فقد يزداد التهاب الجلد وتظهر البثور والتقرحات التي تتحول إلى عدوى فطرية أو بكتيرية.

يجب على مرضى السكري الحظر من تورم أصابع القدم في الشتاء؛ لأنه قد يسبب مضاعفات القدم السكري التي يصعب علاجها.

 ما هو علاج تورم الاصابع في الشتاء ؟

  • يقل تورم الأصابع تدريجيًا مع تدفئة الأطراف حتى يختفي في خلال أسبوعين أو ثلاثة أسابيع كحد أقصى.
  • إذا كان التورم مصحوبًا بالتهاب وحكة، قد يصف الطبيب كريم أو مرهم للجلد يحتوي على الكورتيزون لعلاج الالتهاب تخفيف الحكة حيث يخفف الهرش في الاصابع والتورم مثل كريم بتنوفيت أو بيتاديرم أو اليكا 
  • إذا كان التورم بسبب ضعف الدورة الدموية، فإن الطبيب يصف دواء منشط للدورة الدموية مثل ترنتال قرص صباحاً ومساءً 
  • استعمال أقراص للحساسية والحكة الجلدية مثل تلفاست مرة واحدة أو حبوب أرتيز

يجب استشارة الطبيب إذا استمر التورم لفترة أطول من ثلاثة أسابيع، أو كانت الأعراض شديدة الألم ولا تتحسن مع العلاج.

قد يهمك أيضًا: مرهم اليكاسال لعلاج الحساسية والاكزيما

 كيف تخفف من تورم الأصابع بالطرق المنزلية؟

إليك بعض النصائح للتعامل مع تورم اليدين والقدمين في الشتاء:

  • إذا شعرت ببرودة وتورم بسيط في الأصابع، فعليك تدفئتها ببطء وبالتدريج عن طريق تغطيتها بالبطانية مثلا أو ارتداء الجوارب والقفازات.
  • لا تعرض الأصابع لمصدر حرارة مباشر مثل المدفأة؛ لأن التدفئة السريعة تزيد الحالة سوءًا.
  • لا تعمل على تدفئة اليدين عن طريق الاحتكاك مع بعضهما؛ لأن ذلك يزيد من الالتهاب والشعور بالحكة.
  • حافظ على يديك وقدميك نظيفتين ورطبهما باستخدام مرطب لطيف على الجلد مثل البانثينول.

ما أفضل طرق للوقاية من تورم الاصابع في مواسم البرودة ؟

للوقاية من برودة الأطراف في فصل الشتاء، اتبع هذه التعليمات:

الوقاية من تورم الأصابع في الشتاء
الوقاية من تورم الأصابع في الشتاء
  1. حافظ على تدفئة الجسم وخصوصًا الأطراف.
  2. ارتدي الملابس الثقيلة الواسعة مع الجوارب والقفازات عند الخروج في الجو البارد.
  3. تجنب التعرض للهواء البارد لفترة طويلة.
  4. حافظ على جفاف ونظافة اليدين والقدمين قبل ارتداء الجوارب والقفازات.
  5. حافظ على دفء مكتبك وبيتك.
  6. توقف عن التدخين.

ما الفرق بين الشرث وعضة السقيع؟

الشرث كما ذكرنا سابقًا هو تثليج أو تورم الأطراف نتيجة تعرضها لهواء بارد، أما عضة السقيع فتكون أشد قسوة وتحدث نتيجة تعرض الجلد المكشوف لدرجات حرارة شديدة الانخفاض لفترة طويلة؛ وتسبب تجمد طبقات الجلد العليا وقد يصل التجمد للعضلات والأعصاب مع الشعور بخدر وتنميل في الأطراف.

وأخيرًا ننصح دائمًا بعدم التعرض للأجواء شديدة البرودة وارتداء الملابس الثقيلة المناسبة للخروج في الأجواء الباردة.

اقرأ معنا أيضًا:

كريم ميتاز Metaz لالتهاب الجلد والأماكن الحساسة

حبوب سترس تابس Stresstabs مع الزنك لتقوية المناعة

التهاب الحلق الفيروسي والبكتيري عند الأطفال والكبار

المصدر
MayoclinicBetterhealth

Dr.Dalia Ashour

صيدلانية وكاتبة مقالات طبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى