الأمومة والطفولةالصحة العامة والامراض

فطريات الفم واللسان .. أسبابها وعلاجها عند الكبار والأطفال

فطريات الفم واللسان

 تصيب العدوى الفطرية للفم واللسان الكبار والأطفال على حد سواء، وتختلف أسبابها باختلاف نوعها فقد تكون عدوى فيروسية مثل الهربس الفموي وقد تكون عدوى فطرية ويُطلق عليها فطريات الفم واللسان أو سُلاق الفم (Oral thrush).

سنتناول في هذا المقال أسباب الإصابة بفطريات الفم واللسان وأعراضها وطرق علاجها عند الأطفال والكبار بالتفصيل.

ما هي فطريات الفم واللسان وما أسباب الإصابة بها؟

فطريات الكانديدا
فطريات الكانديدا

هي عدوى بنوع من الفطريات تسمى الكانديدا (Candida albicans)، تتجمع هذه الفطريات على الغشاء المبطِن للفم مُسببة ظهور بقع بيضاء على اللسان والغشاء المبطِن للخدين وقد تنتشر هذه البقع على اللثة وسقف الحلق واللوزتين.

تتواجد فطريات الكانديدا  طبيعيًا بكميات صغيرة في الفم دون أن تسبب أي مشاكل صحية؛ وذلك بسبب وجود البكتيريا النافعة مع تأثير مناعة الجسم التي تمنع هذه الفطريات من النمو. 

إذا حدث خلل في مناعة الجسم أو خلل في التوازن الطبيعي الذي تحققه البكتيريا النافعة فإن ذلك يتيح الفرصة لفطريات الكانديدا أن تنمو بكثرة داخل الفم مُسببةً سُلاق الفم أو ما يطلق عليه (Oral thrush).

من هم الفئات الأكثر عُرضة للإصابة بفطريات الفم واللسان؟

  • الأطفال والرضع من أكثر الفئات عُرضة للإصابة بفطريات الفم واللسان وكذلك كبار السن بسبب ضعف مناعتهم.
  • بعض الحالات المرضية المصحوبة بضعف المناعة مثل مرضى السرطان ومرضى الإيدز وحالات زراعة الأعضاء.
  • حالات مرضى السكري الذين يعانون من ارتفاع نسبة السكر في الدم يصابون بفطريات الفم واللسان بسبب زيادة نسبة السكر في اللعاب والذي يمثل بيئة مناسبة لنمو فطريات الكانديدا.
  • بعض أنواع الأدوية قد تؤثر على البكتيريا النافعة في الجسم وتزيد من فرصة نمو الفطريات الضارة مثل المضادات الحيوية وبخاخات الكورتيزون.
  • الأشخاص الذين يرتدون أطقم الأسنان أو المصابون بجفاف الفم.
  •   المرضى الذين يعانون من سوء التغذية ونقص الحديد والفوليك أسيد وفيتامين ب12.
  • الذين يستخدمون غسول الفم استخدامًا مُفرطًا يقضون على البكتيريا النافعة بالفم ويصبحون عُرضة للإصابة بفطريات الفم واللسان.
  • المدخنون أيضًا من الفئات المعرضة للإصابة بهذه الفطريات. 

أعراض الإصابة بفطريات الفم واللسان

أعراض الإصابة بفطريات الفم واللسان
أعراض الإصابة بفطريات الفم واللسان

تظهر بعض الأعراض المصاحبة للإصابة بفطريات الفم واللسان وتشمل:

  1. ظهور بقع بيضاء متجبنة على اللسان والغشاء المبطن للخدين وقد تنتشر على سقف الحلق واللثة واللوزتين.
  2. ظهور بعض الحبيبات على اللسان والتي تنزف عند حكها. 
  3. الشعور بملمس قُطني داخل الفم وتشقق واحمرار جوانبه.
  4. فقدان حاسة التذوق.
  5. صعوبة الأكل والبلع بسبب تقرُح واحمرار الفم.

أسباب الإصابة بفطريات الفم واللسان عند الرضع

فطريات الفم واللسان عند الرضع
فطريات الفم واللسان عند الرضع

الأطفال الرُضع لديهم مناعة ضعيفة وقد يصاب الطفل الرضيع بفطريات الفم واللسان لعدة أسباب منها:

  • إذا كانت الأم الحامل مصابة بفطريات الكانديدا في المهبل فإنها قد تنتقل للمولود أثناء الولادة الطبيعية.
  • إذا أصيبت الأم بعدوى فطرية في حلمات الثدي خلال فترة الرضاعة تنتقل هذه العدوى مباشرةً للطفل الرضيع.
  • عدم تعقيم زجاجات الرضاعة قبل كل استخدام قد يؤدي لإصابة الرضيع بعدوى فطرية.
  • إعطاء المضادات الحيوية للطفل الرضيع يضعف مناعته ويجعله عُرضة للإصابة بفطريات الفم واللسان.

تظهر نفس البُقع البيضاء في فم الطفل الرضيع الذي يجد صعوبة في الرضاعة ويصبح قلقًا وكثير البكاء. في هذه الحالة يجب عرض الطفل على الطبيب ليُشخص الحالة ويصف العلاج المناسب للطفل.

إذا شخص الطبيب الحالة بأنها عدوى فطرية فإنه يصف للطفل الرضيع دهان للفم (oral gel) يحتوي على مادة مضادة للفطريات وكذلك الأم يصف لها كريم مضاد للفطريات لعلاج حلمات الثدي أو وقايتها من الإصابة.

علاج فطريات الفم واللسان

علاج فطريات الفم واللسان
علاج فطريات الفم واللسان

يهدف علاج فطريات الفم واللسان إلى منع انتشار العدوى التي يمكن في بعض الحالات أن تصل للمرئ. يتوقف نوع العلاج على سن المريض وحالته الصحية.
في الحالات البسيطة يصف الطبيب الدهانات الموضعية المضادة للفطريات داخل الفم أما إذا كانت الحالة أكثر تعقيدًا فإنها تحتاج لتناول الأقراص المضادة للفطريات.

من أمثلة الأدوية المستخدمة لعلاج فطريات الفم واللسان:

  1. فلوكونازول (Fluconazole)  وهو مضاد للفطريات يتناوله المريض عن طريق الفم
  2. كلوتريمازول (Clotrimazole) ويوجد على هيئة أقراص للاستحلاب
  3. نيستاتين (Nystatin) يوجد كغسول للفم أو شراب مضاد للفطريات
  4. إيتراكونازول (Itraconazole) يُعطى هذا الدواء في حال لم يستجب المريض للعلاجات السابقة وكذلك لمرضى نقص المناعة
  5. أمفوتريسين ب (Amphotericin B) يُستخدم في حالات الإصابة الحادة

هل فطريات الفم واللسان مُعدية؟

نعم، فطريات الفم واللسان مُعدية فقد تنتقل من الشخص المصاب لشخص آخر عند التقبيل أو عند استخدام أدوات الطعام أو فرشاة أسنان الشخص المصاب.

كما أنها تنتقل من الأم الحامل المصابة بكانديدا المهبل إلى وليدها أثناء الولادة الطبيعية.

وأيضًا من الأم المصابة بفطريات الكانديدا في حلمات الثدي إلى طفلها الرضيع والعكس من الطفل الرضيع المصاب بفطريات الفم واللسان لثدي الأم أثناء الرضاعة.

الوقاية من الإصابة بفطريات الفم واللسان

يمكن الوقاية من الإصابة بفطريات الفم واللسان عن طريق اتباع بعض الإرشادات:

  • الاهتمام بنظافة الفم والأسنان عن طريق استخدام فرشاة الأسنان مرتين يوميًا على الأقل.
  • عدم مشاركة الآخرين في أدوات الطعام أو فرش الأسنان.
  • الحد من تناول السكريات التي تحفز نمو الفطريات الضارة في الفم.
  • المضمضة وغسل الفم جيدًا بالماء بعد استخدام بخاخات الكورتيزون.
  • في حالة تركيب طقم الأسنان، يجب الاهتمام بنظافته وزيارة طبيب الأسنان بشكل دوري.
  • التحكم في نسبة السكر بالدم في حالات مرضى السكري والمتابعة مع طبيب الأسنان.
  • معالجة عدوى المهبل للأم الحامل قبل الولادة.
  • علاج حلمات الثدي المصابة واستخدام الحلمات المطاطية كبديل أثناء الرضاعة حتى تمام الشفاء.
  • تعقيم زجاجات الرضاعة قبل كل استخدام.
  • علاج جفاف الفم.

اقرأ معنا أيضًا

أسباب التهاب الحلق وأعراضه وطرق العلاج

أسباب جرثومة المعدة وطرق علاجها

كريم اليكا ام لعلاج الفطريا

أعراض النزلة المعوية وعلاجها

عزيزي القارئ: نحن نحرص في بيت الطب علي جودة المقالات ودقة المعلومات المقدمة، لذلك نرجو منك تقييم المقال.

الوسوم

Dr.Dalia Ashour

صيدلانية وكاتبة مقالات طبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق