الأمومة والطفولة

تعرف علي فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل

الرضاعة الطبيعية هي عادة صحية يجب أن تحرص عليها الأمهات لمدة ستة شهور علي الأقل وذلك حتى يكون الطفل في أفضل حالة صحية ممكنة، لأن فوائد الرضاعة الطبيعية لا تعد ولا تحصى.

حيث أوصت منظمة الصحة العالمية “World Health Organization” ب رضاعة طبيعية للأطفال وذلك حتى إتمام الطفل لعام كامل.

وليس 6 أشهر فقط، بحيث يأكل الطفل الغذاء الطبيعي ومع ذلك يرضع ل 6 أشهر إضافية لبناً طبيعياً لكي يكون مفعم بالصحة والحيوية.

فوائد الرضاعة الطبيعية

فوائد الرضاعة الطبيعية ليست مقتصرة علي الطفل فحسب بل إنها تمت للأم كذلك، نبدأ بذكر أهم فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل:

  • الحصول علي جهاز هضمي سليم:

وذلك حيث أن لبن الأم يحتوي علي مواد وإنزيمات تساعد علي تقوية الجهاز الهضمي، بحيث أن بعض مثل البلاعم “Macrophages”.

علي سبيل المثال تقي الجهاز الهضمي من أي ميكروبات وأي التهابات أو طفيليات.

كما أن لبن الأم يحتوي علي العديد من الإنزيمات التي تساعد في تحسين عملية الهضم وتجعلها مثالية.

  • تقوية مناعة الطفل:

وذلك حيث أن لبن الأم يتميز عن أي لبن آخر ببعض المواد والمركبات التي تحمي الطفل من الإصابة بأي عدوي.

ومن تلك المواد الليزوزومات، واللاكتوفيرين، وكذلك كمية كبيرة من المركبات الدهنية والكربوهيدرات.

التي تساعد علي تحصين الطفل ضد أي مرض وتدعيم جهازه المناعي، ويتجلي هذا الأثر في العديد من الدراسات.

التي أثبتت أن الأطفال الذين يحصلون علي رضاعة طبيعية يحملون مناعة أقوي بحوالي خمس مرات من غيرهم.

فوائد الرضاعة الطبيعية

  • وقاية الطفل من احتمالية الإصابة بأي مرض مزمن

تقلل الرضاعة الطبيعية احتمالية إصابة الطفل بالأمراض المزمنة عن غيره من الأطفال، ومن تلك الأمراض:

(سرطان الدم، أمراض القلب، أمراض الأوعية الدموية والشرايين،وكذلك مرض السكري، وغيرها من الأمراض الخبيثة المزمنة)

  • زيادة القدرات العقلية

ثبت بالدراسات أن الأطفال الذين يحصلون علي رضاعة طبيعية يكونوا أكثر ذكاءً من ذويهم من الأطفال ويتجلي ذلك خلال مختلف المراحل العمرية للأطفال.

  • تحسن مختلف أجهزة الجسم

تساعد الرضاعة الطبيعية علي تحسين صحة الطفل بشكل عام ويتضمن ذلك تحسيين قدراته البصرية.

وكذلك قدرات الجهاز السمعي، بحيث يقترب معدل عمل الأجهزة من المعدل المثالي.

  • هدوء الطفل واتزانه النفسي

يحتوي لبن الأم علي مواد طبيعية تساعد علي تهدئة الطفل وزيادة إحساسه بالأمان، كما أن مرحلة الرضاعة تساعد علي قوة الترابط بين الطفل وأمه.

فوائد الرضاعة الطبيعية

بالنسبة لفوائد الرضاعة للأم فهي كثيرة علي الرغم من ان بعض الأمهات يرون أن في الأمر الكثير من العناء والتعب.

  • الراحة النفسية والبعد عن أي مرض نفسي وتجنب الإصابة بالاكتئاب وكذلك علاج التوتر والقلق بشكل طبيعي، حيث أن الأمهات التي ترضع تكون أكثر هدوءاً واتزاناً نفسياً من غيرهن.
  • بعد الحمل تحتاج معظم النساء لفقدان الوزن واستعادة جسدها الرشيق مرةً أخري، ففي مرحلة الرضاعة تخسر الأم وزنها بشكل طبيعي حيث تحرق يومياً ما يزيد عن 500 سعر حراري.
  • تقلل عملية الرضاعة الطبيعية احتمالية الإصابة بالعديد من الأمراض الخبيثة مثل سرطان الثدي وسرطان المبيض، كذلك تقي الأم من أمراض القلب والشرايين والضغط وغيرها من الأمراض.
  • تساعد فترة الرضاعة علي إعادة الرحم إلي حجمه الطبيعي للأمهات المرضعات بشكل أسرع من غيرهن من غير المرضعات، ويرجع ذلك إلي إفراز هرمون الأكسيتوسين بوفرة أثناء الرضاعة.
  • التوفير الاقتصادي يعتبر أحد العوامل التي ترجح عملية الرضاعة الطبيعية عن شراء اللبن الصناعي، وذلك غلاء أسعار اللبن الذي يحتاجه الطفل كل شهر.

فوائد الرضاعة الطبيعية

العقبات التي قد تواجه المرأة أثناء الرضاعة

هناك بعض المشاكل البسيطة التي تواجهها المرأة أثناء فترة الرضاعة ويظهر حلها البسيطة بصورة تلقائية وتتأقلم المرأة مع الوضع.

ولا تشكل تلك الأمور خطورة كبيرة، ومن تلك المشاكل الوقتية التي قد تحدث:

  • التهاب الثدي.
  • تشقق الحلمة وحساسيتها.
  • تصلب الثدي.

فوائد الرضاعة الطبيعية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق